الأمين العام لمجلس الوزراء والسفير الصيني يتفقان على التنسيق والتعاون بشأن إجراءات الوقاية من فايروس "كورونا"
الكاتب:محرر
التاريخ:2/3/2020
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

اتفق الأمين العام لمجلس الوزراء السيد حميد الغزي والسفير الصيني في بغداد (تشانغ تاو) على التنسيق حول تبادل البيانات والإجراءات بخصوص فايروس "كورونا"، وعدم مغادرة العاملين الصينيين في العراق لحين السيطرة على الفايروس.

اتفق الأمين العام لمجلس الوزراء السيد حميد الغزي والسفير الصيني في بغداد (تشانغ تاو) على التنسيق حول تبادل البيانات والإجراءات بخصوص فايروس "كورونا"، وعدم مغادرة العاملين الصينيين في العراق لحين السيطرة على الفايروس.
وفي استقباله للسفير الصيني شدد الأمين العام على ضرورة التواصل المستمر للاطلاع على مستجدات الوباء، وإجراءات السفارة الصينية في بغداد بهذا الخصوص.
من جهته بين السفير الصيني تفهم بكين للإجراءات المتخذة من الحكومة العراقية بمنع دخول القادمين من الصين الى العراق، مؤكدا ان السفارة اتخذت إجراءات صارمة لمنع وصول الفايروس الى العراق، لا سيما مع وجود (ثلاثة عشرة الفاً) عاملاً صينياً في العراق.
وبين ان السفارة أوقفت وعلقت عمليات اخلائهم وسفرهم، وتمت عملية عزل صارمة للدبلوماسيين الوافدين من الصين استثناءً، ولمدة أربعة عشرة يوما.
وطمأن السفير الصيني الأمين العام لمجلس الوزراء بصعوبة وصول الفايروس الى العراق، وإمكانية القضاء عليه بالنظر الى البيئة العراقية والمناخ الذي يتمتع بدرجات حرارة مرتفعة في فصلي الربيع والصيف.