الأمين العام لمجلس الوزراء: العراق ومصر قطبان مهمان في دعم امن واستقرار المنطقة
الكاتب:محرر
التاريخ:5/8/2019
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

أكد الأمين العام لمجلس الوزراء السيد حميد نعيم الغزي أهمية التقارب العراقي المصري، معتبرا البلدين قطبين رئيسين في دعم امن واستقرار المنطقة...

أكد الأمين العام لمجلس الوزراء السيد حميد نعيم الغزي أهمية التقارب العراقي المصري، معتبرا البلدين قطبين رئيسين في دعم امن واستقرار المنطقة.
جاء ذلك لدى استقباله السفير المصري في العراق السيد علاء الدين موسى، اذ شدد الأمين العام على ضرورة استكمال الاجتماعات واللقاءات السابقة بين المسؤولين العراقيين والمصريين لأبرام اتفاقات اقتصادية واسكانية وتربوية وتعليمية.
ولفت الأمين العام الى نجاح التجربة المصرية في القضاء على ازمة السكن والعشوائيات، وإمكانية الاستفادة منها في العراق، منوها الى لقاء رئيس الوزراء السيد عادل عبد المهدي خلال زيارته جمهورية مصر العربية باتحاد المقاولين العرب، وفتح الفرص الاستثمارية امامها في قطاع الإسكان والاعمار، متعهداً بتقديم التسهيلات اللازمة للشركات المصرية الاستثمارية الرصينة.
وأشار الى ان السنوات الثلاثة الماضية سجلت الجامعات المصرية اقبالاً كبيراً للطلبة العراقيين، ما يدعو الى تقديم كافة التسهيلات لهم على مختلف المستويات أهمها منح سمات الدخول، لاسيما وان هذا التقارب العلمي سيسهم في تطوير العلاقات بين البلدين.
كما وجرى خلال اللقاء مناقشة موعد انعقاد اجتماع اللجنة العليا العراقية المصرية المشتركة المزع عقده قريباً في العاصمة بغداد.
من جهته بين موسى رغبة مصر في التبادل التعليمي، ونشوء فكرة فتح معاهد ازهرية في العراق، او نقل مناهج جامعة الازهر للجامعات والمدارس التخصصية.
وقال ان مصر ترى مصلحتها في التواجد بالعراق، ولا سيما فيما يتعلق بقطاع الإسكان، من خلال تنفيذ مشاريع رائدة لشركات مصرية منه أنشاء الف وحدة سكنية واطئة الكلفة، مشيرا الى ضرورة تنظيم لقاء بين وزيري الإسكان المصري والعراقي بهذا الشأن.
كما ابدى السفير حماسة كبيرة في معالجة العشوائيات بالعراق، على غرار معالجة العشوائيات في القاهرة.
وفي الختام هنأ السفير المصري الأمين العام لمجلس الوزراء على توليه المنصب، متمنيا له التوفيق في عمله.