العلاق يؤكد ان الحكومة العراقية تعتمد خطة وطنية لضمان حقوق المرأة وتنفيذ الالتزامات الدولية اتجاهها
الكاتب:محرر
التاريخ:12/3/2017
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

نيابة عن السيد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي دعا الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق مجلس النواب الى الإسراع بإقرار قانون مكافحة العنف الاسري كونه ضمانة حقيقية للحفاظ على تماسك الاسرة وحصول المرأة على كامل حقوقها وتمكينها (سياسياً، اجتماعياً، اقتصادياً).

 نيابة عن السيد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي دعا الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق مجلس النواب الى الإسراع بإقرار قانون مكافحة العنف الاسري كونه ضمانة حقيقية للحفاظ على تماسك الاسرة وحصول المرأة على كامل حقوقها وتمكينها (سياسياً، اجتماعياً، اقتصادياً).

جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية في مؤتمر إطلاق حملة 16 يوماً بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، الذي اقامته الأمانة العامة لمجلس الوزراء/ دائرة تمكين المرأة في فندق بابل ببغداد تحت شعار (قانون مكافحة العنف الاسري ضمانة لأسرة متماسكة)،  وأكد ان الحكومة العراقية اعتمدت خطة عمل وطنية أعدتها بالشراكة مع الجهات التنفيذية والتشريعية ذات العلاقة وعدد من المنظمات الدولية والمحلية لتنفيذ الالتزامات الدولية بضمنها قرار مجلس الامن الدولي (1325) لسنة 2000 لضمان حقوق المرأة في الحرية والامن والسلام والمساواة بين الجنسين لبناء السلام في البلاد.

واضاف العلاق ان المؤتمر يأتي في مرحلة حاسمة لتزامنه مع هزيمتنا لداعش، وان إطلاق الحملة بهذا الوقت سيسهم بتعزيز الاستقرار في البلاد ويزيد من مسؤوليات مكونات المجتمع فئات وافراد بالحفاظ على أرواح الأبرياء من النساء اللواتي كن ضحايا للعنف الجنسي من قبل تنظيم داعش.

وحضر المؤتمر عضو لجنة المرأة النيابية السيدة انتصار الجبوري وامينة بغداد الدكتورة ذكرى علوش ومنسقة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة السيدة ليز كراندي وعدد من المنظمات المحلية والدولية.